لمحة عامة

نجحت أمريكانا في تشغيل المطاعم في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وكازاخستان لما يقرب من خمسين عاماً، للعلامات التجارية العالمية الشهيرة بما في ذلك كي إف سي وبيتزا هت وهارديز وكرسبي كريم وتي جي آي فرايديز. وتعد المجموعة اليوم أكبر مشغل في قطاع تناول الطعام خارج المنزل ومطاعم الخدمات السريعة في الأسواق التي تعمل بها.

تتمتع المجموعة بخبرة كبيرة وسمعة طيبة بصفتها المشغل الموثوق والمفضل لعدد من العلامات التجارية العالمية المتعلقة بمطاعم الوجبات السريعة والمطاعم العادية والمقاهي.

تشغّل مجموعتنا مطاعمها في 12 دولة، تمثل مجتمعة سوقاً بقيمة 56 مليار دولار في العام 2021، مع توقع نمو سنوي مركب يُقدر بنسبة 14% من حيث القيمة بالدولار الأمريكي خلال الفترة الممتدة من 2022 إلى 2026. ونقدم خدماتنا لمجموعة من السكان تقدر بأكثر من 270 مليون شخص.

وتحظى أمريكانا للمطاعم بوضعٍ جيد يمكّنها من تحقيق المزيد من النمو والربحية، وذلك من خلال الاستفادة من منصتنا التشغيلية المبتكرة والقوية متعددة القنوات، وتوسيع نطاق انتشارنا ودخول أسواق جديدة، بالإضافة إلى تعزيز عروضنا وخدماتنا في أسواق جذابة.

إيرادات سنوية في عام 2021

$2.05BN

إيرادات سنوية في عام 2021

صافي الربح من الشركة الأم للسنة المالية 2021

$204M

صافي الربح من الشركة الأم للسنة المالية 2021

مطعم

2,050

مطعم

تقديم جودة وخبرة ثابتة

دولة

12

دولة

حاضرة في الدول الكبرى في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وكازاخستان

علامة تجارية

12

علامة تجارية

محفظة متنوعة وذات صلة

استراتيجية النمو

تهدف المجموعة إلى مواصلة نموها وتطورها من خلال أربعة محاور استراتيجية رئيسية.

على الرغم من النمو السريع، مازال قطاع تناول الطعام خارج المنزل في أسواقنا لا يحقق الانتشارالكافي من ناحية العرض والطلب، مما يتيح فرصاً للتوسع بصورة أكبر. نهدف إلى الاستفادة من مستويات الانتشارالمنخفضة حالياً لتوسيع نطاق انتشارنا وتواجدنا بشكل كبيرعبرالأسواق والعلامات التجارية الحالية وفئات مطاعم خدمات الوجبات السريعة الجديدة.

نهدف إلى مواصلة تعزيز نمو الإيرادات في مطاعمنا الحالية، وذلك من خلال التسويق والتسعير الذكي والابتكار في المنتجات والخدمات. بالإضافة إلى ذلك، نتوقع أن تواصل المجموعة استثمارها الرقمي لتعزيز قدرتنا على الحصول على حصة إضافية من إنفاق العملاء عبر تواجدنا الحالي.

يعد توسيع هوامش الربحية مؤشر أداء رئيسي في شركتنا. وينعكس تركيزنا على مراقبة التكلفة في نهج الميزانية الصفرية واستخدام أنظمة البرامج المتكاملة في الوقت الفعلي للحفاظ على الربحية على مستوى المطعم وتعزيزها.

تنخرط المجموعة، بصفتها شريك امتياز موثوق ومفضل لأصحاب العلامات التجارية العالمية للمطاعم، في مناقشات حول فرص امتياز جديدة محتملة على أساس مستمر. حيث تتميز بأفضل بنية تحتية في فئتها وأوسع تواجد إقليمي وبميزانية عمومية قوية ومعرفة كيفية العمل في كل الفئات والمجالات الرئيسية، كما نواصل تطلعنا لإضافة شراكات استراتيجية محتملة لمنصة مطعمنا متعددة القنوات.

أبرز ملامح الاستثمارات

  • مشغل المطاعم الرائد في 12 دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وكازاخستان من حيث عدد المطاعم، وتتمتع المجموعة بعدد مطاعم أكبر من العمليات المشتركة لأكبر أربعة شركات تالية لها في قطاع المطاعم بالدول التي تعمل فيها وفقًا لتقرير يورومونيتور إنترناشيونال
  • لدينا مجموعة من 12 علامة تجارية عبر قطاعات ومجالات الاستهلاك الرئيسية، بما في ذلك فئات مطاعم الخدمات السريعة الرئيسية ومطاعم الوجبات السريعة العادية والمطاعم العادية ومحلات وجبات المتعة الخفيفة والمقاهي
  • نحن مدفوعون بثقافة التميز التشغيلي، ونركز بشكل كبير على جودة المنتج وسرعة الخدمة وخدمة العملاء العامة
  • يتيح لنا سجلنا الحافل بالنجاحات والذي يمتد لما يقرب من 50 عاماً بناء علاقات قوية مع مانحي الامتياز، والحفاظ على معدل احتفاظ بالعلامات التجارية بنسبة 100% (بخلاف العلامات التجارية التي خرجنا منها طواعية وعن قصد)
  • ساعد وجود منصة تشغيلية واحدة لإدارة العديد من العلامات التجارية والأسواق على توفير مستويات كفاءات عالية وقوة تفاوضية كبيرة وتقدم أوجه التآزر ووفورات الحجم على نطاق واسع مجموعة من الفوائد، بما في ذلك:
    • شراكات مع موردين استراتيجيين واستراتيجيات الشراء: يسمح حجم المجموعة وأهميتها بإنشاء درجة كبيرة من التنوع في هيكل التوريد الخاص بها
    • إمكانيات تخزين للعديد من العلامات التجارية: تمتلك المجموعة بنية تحتية لسلسلة التوريد تحظى باستثمارات جيدة ويمكنها دعم النمو المستقبلي عبر المنصة
    • خدمات مشتركة محسّنة وسلسة: قامت المجموعة ببناء سلسلة قدرات قيمة قوية شاملة لدعم أعمالها في جميع الدول والعلامات التجارية
    • توحيد نقاط التوصيل للعملاء وتجميع السائقين لتحسين الإنتاجية: تتيح القدرة الرقمية للمجموعة الاستخدام الأمثل لضمان تحقيق أهداف سرعة الخدمة وتقديم خدمة عملاء مميزة
  • كجزء من ثقافة التشغيل التي تتمحور حول العميل والتركيز على ابتكار المنتجات، نقدم بانتظام منتجات محلية وقوائم طعام متنوعة وابتكارات تتعلق بعروض  مصممة لتعزيز جاذبية الأذواق المحلية وتفضيل علاماتنا التجارية العالمية
  • نركز بشكل متساوٍ على تقديم تجارب جديدة للمستهلكين
    • كنا أول صاحب امتياز يدخل البيتزا الحرفية المُعدة في فرن حجري للعلامة التجارية العالمية بيتزا هت في عام 2022
  • أكبر مشغل لمطاعم قطاع تناول الطعام خارج المنزل ومطاعم الخدمات السريعة في 12 دولة تمثل سوقاً بقيمة 56 مليار دولار في عام 2021، مع توقع نمو سنوي بمعدل سنوي مركب يقدر بـنسبة 14% من حيث القيمة بالدولار الأمريكي من 2022 إلى 12026
  • أكبر مشغل لمطاعم قطاع تناول الطعام خارج المنزل في أسواقنا الرئيسية في دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والكويت ومصر2
  • تستفيد أسواقنا من العوامل المواتية للاقتصاد الكلي والاقتصاد الاجتماعي مثل السكان والنسبة الكبيرة لفئات الشباب الذين يتزايد عددهم بشكل سريع، واتجاهات التوسع الحضري والإصلاحات الحكومية المتعددة والأجندات الاقتصادية التي تدعم نمو الناتج المحلي الإجمالي ونمو الدخل المتاح للمستهلكين، مما يؤدي إلى مزيد من التطوير للقطاع والطلب على تناول الطعام خارج المنزل

2, 1 تقديرات شركة يورومونيتور إنترناشيونال

  • إتباعًا لمبادرة المجموعة في ترشيد المحفظة والاستثمار في الرقمية وتسريع طرح المطاعم، فقد حققت المجموعة زخم قوي في الإيرادات، حيث ارتفعت إيراداتها في عام 2021 مقارنةً بعام 2019، على الرغم من تأثير فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19مع تطوير منصتنا باستمرار من خلال افتتاح متاجر جديدة. 
  • تتمتع المجموعة باقتصاديات وحدة قوية مع متوسط مردودات على المطاعم التي تم افتتاحها في 2020 و 2021 من 1.7 سنة فقط (بناءً على الأداء السنوي في النصف الأول من عام 2022)، بالإضافة إلى نهجنا الذي يعتمد على الميزانيات الصفرية في التعامل مع التكاليف، أدى إلى تعزيز القوة والمرونة والقدرة توسيع الهوامش المعدلة للأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والإطفاء 
  • حققت المجموعة معدلات تحويل نقدية رائدة مقارنة بنظرائها المحليين والعالميين بفضل الاستخدام المنضبط لرأس المال ووضع رأس المال العامل السلبي القوي. حيث حققنا 738 مليون دولار من التدفقات النقدية الحرة المعدلة المتراكمة عبر السنوات 2019-2021، على الرغم من تأثير فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)
  • انطلاقاً من التزامنا بتزويد كل عميل بتجربة فريدة وسلسة ومرضية، قمنا باستثمارات كبيرة في أنظمة ذكاء الأعمال للمكاتب الأمامية والخلفية والأنظمة التكنولوجية، وأنشأنا منصة من أكثر المنصات الرقمية تقدماً على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في قطاع تناول الطعام خارج المنزل  
  • تشغّل المجموعة حالياً 17 تطبيقاً خاصًا بعلامات تجارية محددة للتعامل مع العملاء، والتي تشير المجموعة إليها باسم التطبيقات الفائقة
    • تعد التطبيقات الفائقة الخاصة بنا إلى جانب الشركاء من منصات التوصيل ومراكز الاتصال التابعة للمجموعة، عوامل تمكين رئيسية لتقديم المجموعة لخدمة التوصيل للمنازل 
  • تتيح لنا هذه المنظومة الرقمية جمع رؤى مباشرة حول تفضيلات العملاء وتعزيز الولاء وزيادة حصة المحفظة من إنفاق العملاء من خلال العروض المخصصة، مع تعزيز خدمة العملاء عالية الجودة 
  • في عام 2021، قامت أمريكانا للمطاعم بتلبية حوالي 81% من طلبات التوصيل للمنازل المقدمة إليها عبر منصات التوصيل أو التطبيقات الفائقة ومراكز الاتصال التابعة للمجموعة، وذلك بمتوسط وقت توصيل يبلغ 26 دقيقة فيما يقرب من 45 مليون عملية توصيل، مما يعزز مكانتنا كواحدة من أكبر شركات توصيل الطلبات للمنازل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
  • لقد استثمرنا في التكنولوجيا المتقدمة للخدمة المنزلية، وأطلقنا أكشاك الطلب الذاتي والقوائم الرقمية،  وموصلي الطعام للسيارة وغيرها من الابتكارات لخلق تجربة طلب سلسة وفعالة للعملاء
  • نستفيد من الحجم الكبير لأعمالنا في تطوير عملية قوية تضمن أفضل مستوى من توافر المخزون مع إبقاء متطلبات رأس المال العامل المحسن عند مستويات الحد الأدنى
  • نركز بشدة على تنوع التوريد والاتساق ومراقبة التكلفة مع شبكة التوريد العالمية، واتباع نهج متوازن تجاه الواردات مقابل المنتجات المحلية، وانخفاض تركيز الموردين
  • نستفيد من القدرة التفاوضية الكبيرة نظراً لإدارة ما نسبته 86% من نفقاتنا المباشرة في عام 2021 مركزياً بالإضافة الى العلاقات طويلة الأمد مع الموردين الموثوق بهم وتقليل الاعتماد على الأطراف الخارجية
  • تم تعزيز فريق الإدارة العليا بشكل كبير بعد عملية الاستحواذ على الشركة من قبل أدبتيو في عام 2016
  • شهدنا تحسينات كبيرة في محفظتنا ومعدل نمونا وربحيتنا من خلال دعم مساهميها وجهود فريق الإدارة، بقيادة الرئيس التنفيذي أماربال ساندو. وتشمل هذه التحسينات:
    • ترشيد محفظة العلامات التجارية للتركيز على العلامات التجارية الأكثر جاذبية، وخفضها من 20 علامة تجارية في عام 2016 إلى 12 علامة تجارية كما في تاريخ 30 يونيو 2022
    • إعادة موازنة محفظة مطاعمها للتركيز على علاماتها التجارية القوية: مثل كي إف سي وبيتزا هت وهارديز وكرسبي كريم
    • تحول شامل نحو ثقافة قائمة على الأداء والقيم مدفوعة بمؤشرات الأداء الرئيسية
  • نحصل على الدعم من قبل اثنين من أكثر المساهمين شهرة في المنطقة، وهما صندوق الاستثمارات العامة السعودي والسيد محمد علي راشد العبار، الذين يمتلكون معاً 96% من المجموعة قبل عملية الطرح العام الأولي